تغريم فيسبوك 120 مليون دولار بسبب معلومات مضللة حول شراء واتس آب'

'

GMT 15:30:00 2017 الخميس 18 مايو

قررت المفوضية الأوروبية تغريم موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أكثر 120 مليون دولار، لتقديمه - عن علم - معلومات مضللة وكاذبة، عندما اشترى تطبيق واتس آب للتواصل في 2014.

وقالت مفوضة شؤون المنافسة بالاتحاد، مارغريت فيستاغر، في بيان "قرار اليوم يرسل إشارة واضحة فحواها أن على الشركات أن تلتزم بجميع قواعد الاندماج في الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك الالتزام بتوفير معلومات صحيحة".

 

فيسبوم وواتس آب
Reuters
فيسبوك استحوذت على واتس آب في 2014

 

وأضافت "ينبغي أن تتوفر لدى المفوضية الحقائق الدقيقة كاملة حتى تستطيع اتخاذ القرارات المناسبة بشأن عواقب اندماج الشركات في التنافس التجاري".

وقالت شركة فيسبوك في ردها على القرار إنها تعاونت مع المفوضية، وإن الأخطاء التي وقعت كانت غير مقصودة.

وقال متحدث باسم الشركة "لقد تصرفنا بحسن نية منذ أول تعامل لنا مع المفوضية، وسعينا إلى مدها بالمعلومات الدقيقة كل مرة.

 

فيسبوك قالت إن القضية أغلقت بقرار الغرامة
Reuters
فيسبوك قالت إن القضية أغلقت بقرار الغرامة

 

"والأخطاء التي نجمت عن اندماج 2014 لم تكن مقصودة، وقالت المفوضية إن هذه الأخطاء لن تؤثر في مراجعة نتائج الاندماج. وإن قرار اليوم ينهي الموضوع برمته".

ووافقت الهيئات المعنية في الاتحاد الأوروبي على عملية استحواذ فيسبوك على واتس آب، التي تكلفت 19 مليار دولار في أواخر 2014، إذ "لم تجد أي سبب" يعتقد أنه قد يؤثر في التنافس في مجال التواصل الاجتماعي.

وأثار بيان مفوضية الاتحاد الأوروبي الذي صدر الخميس إلى أن فيسبوك قال عند شرائه، في 2014 شركة واتس آب، إنه لن يستطيع ربط حسابات مستخدمي فيسبوك بحساباتهم في واتس آب تلقائيا.

ثم ذكر البيان أنه "في أغسطس/آب 2016 أعلنت شركة واتس آب عن تحديث لبنود التطبيق الخاصة بالخدمة وسياسة الحفاظ على الخصوصية، ومنها احتمال ربط أرقام هواتف مستخدمي التطبيق بحساباتهم في فيسبوك".

وبعد بدء تحقيق في الأمر، قالت المفوضية إنها "اكتشفت - خلافا لبيانات فيسبوك في عملية الاندماج في 2014، أن احتمال ربط حسابات مستخدمي فيسبوك بحساباتهم في واتس آب تلقائيا كان أمرا واردا، ويعرفه موظفو فيسبوك".

وقالت المفوضية إن قرار الخميس والغرامة لن تؤثر في إقرارها في أكتوبر/تشرين الأول 2014 للصفقة.