دراسة جديدة: مشروبات وأغذية الحمية تسبب البدانة'

'

GMT 8:11:00 2017 السبت 12 أغسطس

 

عبد الاله مجيد: توصلت دراسة جديدة الى ان مشروبات أو أغذية الحمية تحفز زيادة الوزن وتسبب مرض السكري لأن الدماغ يخطأ في قراءة عدد السعرات الموجودة ويخفض عملية التمثيل نتيجة هذه القراءة الخاطئة.
  
واكتشف باحثون في جامعة ييل الأميركية ان الجسم يتوقف عن حرق الطاقة من الغذاء إذا كان هناك "عدم تناسب" بين حلاوة الغذاء وعدد السعرات.  فالحلاوة تشير في الطبيعة الى الطاقة وكلما زادت الحلاوة زاد عدد السعرات ولهذا السبب تطور الدماغ بحيث يتوقع الاثنين معاً. وعندما لا يحدث ذلك يتشوش الدماغ ويقدر ان هناك عدداً أقل من السعرات التي يجب حرقها ويوعز الى عمية التثميل بالتباطؤ.  

وقال العلماء ان دراستهم يمكن ان تساعد في اسناد دراسات سابقة وجدت ان المُحليات الاصطناعية يمكن ان تزيد مستوى السكر في الدم وقد تسبب مرض السكري.  

وقالت رئيسة فريق الباحثين البروفيسورة دانا سمول استاذة التحليل النفسي في جامعة ييل "الافتراض القائل ان زيادة السعرات يطلق عملية تمثيل أكبر واستجابة أقوى من الدماغ افتراض خاطئ.  فالسعرات هي نصف المعادلة فقط وتحسس المذاق الحلو هو النصف الآخر". 
 
وأوضحت سمول "ان أجسامنا تطورت لاستخدام مصادر الطاقة المتاحة في الطبيعة بكفاءة وان بيئتنا الغذائية الحديثة تتسم بمصادر طاقة لم تعرفها اجسامنا من قبل.  وحين لا يكون المذاق الحلو متناسباً مع الطاقة ، تقل كمية الطاقة التي يجري تمثيلها وتُرسل اشارات أضعف أو أقل دقة الى الدماغ.  وكل منهما يؤثر على صحة عملية التمثيل".  

وأجرى العلماء فحصاً إشعاعياً لأدمغة 15 شخصاً حين كانوا يتناولون مشروبات حمية وقارونها مع المشروبات الغازية الاعتيادية.  كما راقبوا كمية الطاقة التي يحرقها الجسم.  واكتشفوا ان هناك عدم تناسب بين الحلاوة والسعرات ، كما هي الحال مع مشروبات أو أغذية الحمية لأنها ليست سكرية ، وان السعرات لا تطلق عملية التمثيل في الجسم.  كما ان دوائر المكافأة في الدماغ لم تسجل حرق سعرات ، الأمر الذي يمكن ان يؤدي الى تناول مزيد من الغذاء. 

وقال البروفيسور دومنيك دواير استاذ علم النفس في جامعة كارديف البريطانية "ان ما تعنيه الدراسة بصواب في رأيي هو ان انعدام التناسب بين السعرات والحلاوة يتدخل في تمثيل السعرات بطريقة يمكن ان تؤثر سلباً من حيث زيادة الوزن والاصابة بمرض السكري ومرض القلب ، الخ ولكن تحديد العلاقة بين السعرات غير المحترقة وصحة عملية التمثيل يحتاج الى مزيد من العمل".  

واعلن تام فراي من منتدى البدانة الوطني في بريطانيا "ان هذه الدراسة يجب ان تكون كافية لاقناعنا بأن المنكهات الاصطناعية سواء في الغذاء أو المشروبات يمكن ان تضر بالجسم رغم انها قد تبدو صحية".  

ولكن البروفيسور نافيد ستار استاذ الطب التمثيلي في جامعة غلاسكو قال انه "ليس هناك دليل قوي على ان مشروبات الحمية ضارة بالضرورة في حين توجد أدلة قوية وثابتة على ان المشروبات المحلاة بالسكر ترتبط بزيادة خطر الاصابة بمرض السكري".  

أعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي تلغراف".  الأصل منشور على الرابط التالي:
http://www.telegraph.co.uk/science/2017/08/10/diet-drinks-food-actually-trigger-weight-gain-diabetes-says/