الأسنان تدل على نقص فيتامين د في مراحله الأولى'

'

GMT 10:14:00 2017 الإثنين 13 نوفمبر

تمكن الطب من الكشف عن أي نقص في فيتامينات الجسم من خلال تصوير الأسنان بالأشعة، مما يسهل تحديد النقص قبل التعرض لأي مشكلات صحية .

وتبين لعلماء الأنثروبولوجيا كوري دورتينزيو وميغان بريكلي، من جامعة ماكماستر الكندية، أنه وبدراسة أسنان البشر الذين ماتوا منذ أكثر من 100 عام، يمكن تحديد نظامهم الغذائي بدقة، وما إذا كان احتوى على كمية كافية من فيتامين(د). ومن خلال التجارب على تشققات الأسنان، يبحث العلماء عن عيوب محددة في عاج الأسنان.
وتكمن المشكلة الحقيقية في أن الدراسة التقليدية للأسنان القديمة تؤدي إلى تدميرها في الوقت نفسه، لكن الباحثين الكنديين، انتبهوا إلى إمكانية دراسة البنية الداخلية لها بالأشعة السينية.

ووجدوا أن بالإمكان الكشف عن نقص فيتامين (د) بعد دراسة شكل اللب في الأسنان، ويجري الحديث هنا عن بقعة داكنة في صورة الأشعة للسن. ويأخذ اللب في سن الشخص السليم شكلا مقوسا ومتوجا بقرنين. أما عند الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين (د)، فيأخذ شكلا مشوها يختلف عن مظهره الطبيعي.

وتبين لاحقا أن النتائج تنطبق ليس على أسنان الناس الذين ماتوا منذ فترة طويلة فقط، بل وعلى أسنان الأحياء.

ويخلص الباحثون إلى نتيجة مفادها بأن أطباء الأسنان يستطيعون اليوم من خلال فحص أسنان المرضى بالأشعة السينية، الكشف عن نقص فيتامين (د) لديهم، وللتحقق من النتائج يمكن إجراء تحاليل دم إضافية.