كوتينيو يبقي الباب مفتوحا أمام امكانية الرحيل عن ليفربول الشهر المقبل'

برشلونة لم يستسلم وسيتقدم مجددا بعرض الشهر المقبل لضم البرازيلي الذي يقدم أداء مميزا هذا الموسم مع ليفربول'

GMT 16:40:00 2017 الخميس 7 ديسمبر

 أبقى صانع الألعاب البرازيلي فيليبي كوتينيو الباب مفتوحا امام امكانية الرحيل عن ليفربول الإنكليزي الشهر المقبل في الانتقالات الشتوية، بالقول "لا أعرف ما سيحصل في كانون الثاني/يناير".

وكان النجم البرازيلي هدفا لبرشلونة الإسباني الذي تقدم خلال الصيف المنصرم بأكثر من عرض من أجل الحصول على خدماته، لكن ليفربول رفضها جميعها، ما تسبب باحباط اللاعب الذي كان يرغب بالانتقال الى "كامب نو".
 
وتشير التقارير الى أن برشلونة لم يستسلم وسيتقدم مجددا بعرض الشهر المقبل لضم البرازيلي الذي يقدم أداء مميزا هذا الموسم، آخر فصوله الأربعاء عندما سجل ثلاثية في المباراة التي فاز بها فريقه 7-صفر على ضيفه سسكا موسكو الروسي في دوري ابطال اوروبا.
 
وفي تصريحاته بعد المباراة التي تأهل ليفربول على اثرها الى الدور الثاني وفي صدارة المجموعة الخامسة امام اشبيلية الإسباني، المح كوتينيو الى أن كل شيء وارد في سوق الانتقالات الشتوية، قائلا "أنا حاليا في ليفربول وأنا أقدم كل ما لدي عندما أحصل على فرصة اللعب".
 
وواصل اللاعب البرازيلي الذي سجل 9 اهداف هذا الموسم في 13 مباراة "أحترم قميص النادي والمشجعين. لا أعلم ما سيكون عليه المستقبل. ما سيحصل في كانون الثاني/يناير. لا أعلم إذا سيتقدم أحد بعرض".
 
وسيكون على برشلونة تقديم عرض أكبر من الأخير الذي رفضه ليفربول الصيف الماضي وقدره 120 مليون يورو بحسب ما كشف رئيس النادي الكاتالوني جوسيب ماريا بارتوميو، من أجل اقناع نادي "الحمر" بالتخلي عن لاعبه البرازيلي المرتبط معه بعقد حتى 2022.
 
وتطرق اللاعب البرازيلي البالغ 25 عاما الى ما حصل الصيف الماضي، قائلا "كان هناك عرض عمل بنفس الطريقة التي تحصل مع أي موظف، وكنت مهتما به. ومنذ بقائي (في ليفربول بعد رفض عرض برشلونة)، لعبت بكل عزم ورغبة".
 
وكانت الثلاثية التي سجلها الأربعاء في مرمى سبارتاك موسكو، الأولى لكوتينيو بقميص ليفربول، وهو اعتبر التأهل الى الدور الثاني للمسابقة القارية لحظة هامة جدا، مضيفا "كانت أمسية مميزة بسبب النتيجة التي سجلناها ولأني ارتديت ايضا شارة القائد في مباراة مهمة مماثلة ولصالح ناد مثل ليفربول".
 
وتابع "من المؤكد أنها أهم ثلاثية بالنسبة لي.  كانت الأولى لي في دوري الأبطال. سجلت واحدة (ثلاثية) مع البرازيل، لكن هذه كانت أهم".
 
ويدافع كوتينيو عن الوان ليفربول منذ كانون الثاني/يناير 2013 بعدد انتقاله اليه من انتر ميلان الايطالي.